Category: القوس

برج القوس لشهر دسمبر 2015

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول/ ديسمبر 2015:
أنت نجم الشهر
تعرف ناية عام ولا أجمل. أنت فعلًا محظوظ يا عزيزي القوس، لأن الكواكب تلهو معك وترفّه عنك. تدور في فلك النجوم المضيئة، وتسلط الضوء على أفضل ميزاتك. لن يثنيك أحد عن عزمك، ولن يقف خصم في دربك. تتحمّل الصعاب حتّى تجتازها بنجاح، فيصفق الناس لك ويربّتون على كتفك. تكون نجم الشهر الى جانب القلائل من الأبراح الأخرى، فهنيئًا لك. حساباتي الفلكية تشير الى أن كل شيء يسير نحو الاحسن. تصلك تأثيرات ايجابية تدفعك الى تنظم حياتك اليومية بشكل فعال وبنّاء، فتعطي المزيد وتسمح لك بالتالي أن تأخذ أكثر. الحصاد جيد هذا الشهر يحمل بركة وخيرًا على مختلف الصعد. إذا كنت تعاني القلق، فتبدو ثابتًا ومصممًا على إنهاء العام بشكل جيد، ولن يخذلك الحظ. تتحسن المعنويات وتكثر الأرباح المادية.

أنت قوي الإرادة وإيجابي الذهنية، منفتح ومستعد للنقاش في سبيل تذليل كلّ العقبات. مولود برج القوس الطموح يحلق عاليًا هذا الشهر، ويكون فخورًا بنفسه وبإنجازاته. أما القوس الخمول فيسعد بهدوء الاجواء، ويرتاح من الضغوط، ويحصل على معظم ما يحلم به من مغامرات واستقلالية.
لن تتكرر الفرص دائمًا، فإذا طرق الحظ بابك فابذل جهدًا لاستغلال ما يمكن أن يقدمه لك القدر. فهيا أيها القوس، تمتع بما يحمله إليك الحظ من فرص عمل أو مكافآت أو أخبار سارة. أطو صفحة هذا العام بترتيب وبشكل كامل، ومن الأفضل أن تختم العام قبل يوم عيد مولدك.
فبهذه الطريقة تكون قد طويت كليًا صفحة هذا العام وتهيأت كليًا لاستقبال عام جديد والصفحة ناصعة البياض.

مهنيًا: ترغب في الخروج من روتينك السنوي، وهذا الأمر قد يدفعك إلى القبول بعرض لمشروع جديد. لا بدّ هنا من تنبيهك الى ضرورة الاستفسار عن أدق التفاصيل، وحتّى استشارة أهل الاختصاص، كي تكون خطواتك أو قراراتك حكيمة. أنت جريء وتهتم لكل ما هو جديد أو يحمل فرصة للتجديد والتطوير. تدرس التفاصيل بهدف ايجاد الأفضل. تطوي صفحة من الماضي قد تكون على سبيل المثال زمالة أو أسلوبًا معيّنًا في معالجة الأمور. قد تخطر في بالك أفكار ذكية تنوي توظيفها لتعزيز وضعك. مما لا شك فيه أنك الآن في مرحلة زمنية جديدة تتطلب منك التخلّي عن كلّ ما لم ينفعك سابقًا. حان الوقت لاستقبال الجديد. بالتوفيق!

عاطفيًا: ينسجم العازب حاليًا مع مواليد برج القوس والجدي. أما العلاقة المتينة فهي على موعد مع الانفراجات والارتياح. قد تستعجل قرارًا أو ظرفًا، وتشعر بسهولة التواصل مع حبيبك. إنها فترة تناغم وانسجام، ولا عذر لديك لاختلاق المشاكل. تغمرك الحماسة والجرأة، وترغب في تغيير نمط قديم أو مملّ في حياتك العاطفية. قد تعلن عن نهاية خلاف أو عن انتقال الى مرحلة متقدّمة كارتباط أو خطبة. قد تقع في الحبّ، أو تجد في شخص ما إمكان التعارف والتفاهم. نهاية عام سعيدة.

Share Button