Category: السرطان

برج السرطان لشهر دسمبر 2015

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول/ ديسمبر 2015:
ضغوط مهنية
يتحدّث الفلك عن وجود الشمس في برج القوس حتى تاريخ 21 الامر الذي يشير الى ظهور تحديّات شخصية ومهنيّة او صحيّة خلال الأسابيع الثلاثة الاولى. حان الوقت لاتخاذ التدابير اللازمة لحماية المصالح والاستعداد لكل ما تتطلّبه الحياة هذا الشهر.

باكر الى عملك ودرسك ولا تبالغ في سهر الليالي أيها السرطان. انت بحاجة الى النشاط الفكري والجسدي للتغلّب على المتطلّبات اليومية ولمواجهتها بشكل موضوعي ومنطقي.ي تحدّث الفلك عن ضغوط مهنيّة ليست بالضرورة سلبيّة، لكنّ تعاملك معها باستخفاف قد يعرّضك لملاحظات الآخرين القاسية او لعدم تعاطفهم معك. قد يشير الفلك الى تقدّم على الصعيد المهني، اذا كانت كل المعطيات كافية لذلك. حذار ايضًا في الأسابيع الثلاثة الاولى تراجعًا في الوضع الصحيّ. فقد تعود لتلازمك وعكة صحيّة قديمة . تحاش الاهمال في الأيام الأقل حظًّا.

امّا الايام العشرة الاخيرة من السنة فهي متوتّرة بحسب مواقع النجوم. تشير الشمس في برج الجدي الى ظهور منافسة او عداوة تثير استياءك. انبّهك من انخفاض المعنويات ومن المتاعب العائلية والعاطفية. انها اكثر ايام الشهر تعبًا وربّما اقلّها حظًّا، فلا تراهن عليها. خصمك قويّ في الايام العشرة الأخيرة، وقد يسعى ليتآمر على مصالحك، فكن حذرًا ولا تواجه الانفعال او التحدّي او الاستفزاز بردّ فعل سلبي. كن مسالمًا حتى لو شعرت بالغضب! وكُن هادئًا ولا تتفوّه بكلام مسيء.

تحرّك ولا تراهن على الصدفة لئلا تُمنى بالخيبة. باكر الى عملك واسهر على حسن سمعتك. بالتوفيق!

مهنيًا: انّه شهر ثقيل بالأعباء والواجبات، وربما الملاحظات والانتقادات والتوجيهات، لكنّه شهر دقيق ولا يجوز التمرّد ولا التمارض ولا التكاسل. لا تترك احدًا يبعدك عن خياراتك ومسار عملك هذا الشهر. انّه شهر متطلّب وقد تفتقد خلاله حسّ الفكاهة، فيصعب عليك تقبّل الملاحظات. كذلك قد تشعر بتعب صحيّ الامر الذي تتذرع به للغياب عن عملك.
ابتداءً من تاريخ 22 تدخل مرحلة صعبة تعاكسك خلالها الظروف، فكُن حذرًا ومتيقّظًا. تجنّب الانفعالات والمشاعر السلبيّة كالغضب والغيرة والفوضى ونقل الإشاعات. لا تتذمّر على مسمع من أحد.

عاطفيًا: تكون الظروف ضاغطة طيلة الشهر، وقد تتأزّم بعض المواقف الملتبسة خلال الأيام الأقل حظًّا، لذلك من الضروري توضيحها بصورة فوريّة. نسّق بين مختلف الواجبات واترك فسحة للحبيب. قد يثير احد المقرّبين غيظك، فحاول الاّ تنجرف وراء انفعالاتك. ابتعد عن  اتخاذ قرار حاسم في الاسبوع الأخير. الحفاظ على استقرار العلاقة يكون مُرهقًا. كذلك يكون الوقوع في الحبّ امرًا صعبًا هذا الشهر او ربّما مستحيلًا.

Share Button