Category: الحمل

برج الحمل لشهر دسمبر 2015

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول/ ديسمبر 2015:
نجاح وازدهار
غالبًا ما نتفاءل بالشهر الأخير من العام على أمل أن يكون افضل من الشهور السابقة، فوجود الشمس في برج القوس وهو بيت السفر والانفتاح والابداع بالنسبة الى برجك، يبشر بالنجاح والازدهار والارتياح، تتشجع على خوض تجربة جديدة او مجال اجتماعي جديد، تكون واثقًا من نفسك ومستعدًّا لمناقشة مختلف المواضيع الثقافية وغيرها، واذا كنت تفكر في العودة الى المقاعد الدراسية والجماعية فهذا هو الشهر الانسب، واذا كنت تفكر في القيام برحلة ما فهذا الشهر ملائم ويشجع على ذلك .

ابتداء من تاريخ 22 ومع وصول الشمس الى برج الجدي، تتعرقل بعض المساعي او تصعب بعض اللقاءات. تبدو قاسيًا في تعاملك مع المستجدات. تفتقر الى حس الفكاهة ويصعب عليك تقبل الملاحظات. حذار التصرف العدائي أيها الحمل، ولا تتهور في اتخاذ قرار مصيري، فالاسبوع الأخير من العام، وعلى الرغم من توتر الاجواء فيه، يكون مهمًّا في فرصه الثمينة وقد يحمل بالتالي تقدمًّا اجتماعيًّا او فرصة عمل جديد. لا تهمل واجباتك العائلية على حساب واجباتك الاخرى، راعِ ظروفك الخاصة وانفتح على الجميع من دون تمييز. قد تسكنك هواجس عديدة لكن الوقت ليس مناسبًا لفتح ملفات حسّاسة. رّكز طاقاتك على الانجاز المتكامل بغضّ النظر عن عمرك. اعط افضل ما لديك كى تعبر العام بسلام .

مهنيًا: تسعد للتخلص من الأعباء الكثيرة والضغوط ولانحسار موجة المعاكسات والعراقيل. تخطط لسفر او للمشاركة في رحلة او ورشة عمل تفتح امامك مجالًا جديدًا. تستوعب كل الامور المستحدثة، ولن يصعب عليك التكيف مع الأجانب والوجوه الغريبة. بالعكس تمامًا، تبدو في افضل حالاتك. افكارك واضحة وتسمح لك بنقاش كل المواضيع التي تهمك. تحسم امورك وتقرر مسارك، انت سيد الموقف حتى تاريخ 21.

عاطفيًا: تشغلك هذا الشهر أمور عاطفية تروقك وتدعم علاقتك الحالية. تكون لك الكلمة الفصل ولكنك لا تميل الى التسلط حاليًا، بل الى الانفتاح والعطاء، الأمر الذي يقربك من الحبيب وينعش الروابط مجددًا. انها فترة جميلة تختتم بها العام بشكل ايجابي ومطمئن، فإذا كانت هناك خلافات او التباسات، فهي لن تدوم، بل تختفي تحت تأثيرات النجوم، ولا سيما في الفترة الممتدة حتى تاريخ 21. انها فترة مناسبة لمشاركة الحبيب في نشاطاته ولتمضية الوقت معًا ولتبادل الأحاديث على اختلاف وجهات نظرها. اما الايام العشرة الاخيرة فهي متطلبة، ومن المستحسن ان تتفهّم وضع الحبيب وخصوصياته من دون اقحام نفسك في شؤونه الخاصة. الشهر مناسب لاتخاذ خطوات جريئة ولا سيّما في الاسابيع الثلاثة الاولى.

Share Button